كشف ما يسمى "رئيس مستوطنات شمال الضفة" يوسي دجان تفاصيل عن مشروع استيطاني يجري تنفيذه، يتعلق بإقامة شبكة مواصلات ومحطة حافلات ضخمة في منطقة جنوب محافظة نابلس.

وكتب يوسي عبر صفحته على فيسبوك: "قمت هذا الصباح بجولة مع مهندسين في موقع بناء محطة النقل الضخمة بالقرب من تقاطع مستوطنة راحيليم". مشيراً إلى أن المشروع الاستيطاني ضخم عبارة عن محطة حافلات تضم أكثر من 300 موقف للحافلات ومنطقة تشغيلية ومحطة وقود ومغسلة بالإضافة إلى مباني المكاتب.

وتبلغ تكلفة المحطة 40 مليون شيكل، وتهدف إلى "تحسين وسائل النقل العام بشكل كبير لمستوطني شمال الضفة، "وستغير خريطة الخدمات البلدية لسكان راحيليم ونوفي نحميا وكفار تفوح وميغداليم وكذلك غوش عليه شيلو".

وبدأت الأعمال في المشروع ويتوقع أن ينتهي المشروع في مدة 6 أشهر، وختم وسي دجان منشوره قائلاً: "هذه خطوة كبيرة أخرى على طريق الرؤية– مليون نسمة في شمال الضفة".