الأربعاء، 20 تشرين1/أكتوير 2021

أكد رئيس لجنة مكافحة كورونا في مستشفى النصر للأطفال، "شيرين عابد"، وجود زيادة ملحوظة وغير مسبوقة في انتشار التهابات الجهاز التنفسي المسمى التهابات الشعب الهوائية الصغرى التي تصيب المواليد وحتى عمر العامين.

وقالت عابد، "إن الموجة الثالثة من كورونا تطابقت مع وجود زيادة ملحوظة وغير مسبوقة في انتشار التهابات الشعب الهوائية، وهذا التزامن يأتي في وقت غير مسبوق، حيث عادة ما تصيب هذه الأمراض الأطفال في بداية الشتاء وتكون ذروتها ديسمبر وحتى يناير".

وتابعت "يبدو أن هناك تحور فيروسي نتيجة التحورات الفيروسية العالمية ودخول كورونا، ما أدى إلى إصابة العديد من الأطفال والمواليد في الموجة الثالثة بغزة مقارنة بالموجتين الأولى والثانية".

وأوضحت عابد أن هناك ازدياد يومي في أعداد الإصابات المرتادة على مستشفى النصر والرنتيسي من الأطفال المصابين بكورونا، وزيادة ملحوظة في أعداد الإصابات المبيتة والمترددة على قسم الاستقبال والمحولة على قسم الفرز.

وأشارت إلى وجود ارتفاع إصابات كورونا بين الأطفال في الموجة الحالية بغزة هو أعلى من الموجات السابقة، مبينة أنه وفق دراسات سابقة لوزارة الصحة، فإن أعداد الأطفال المؤكدة إصابتهم بكورونا في الموجتين الأولى والثانية واستدعت حالتهم الدخول للمشفى بلغت 133 حالة، أما الرقم الكلي لإصابات كورونا من بين الأطفال فبلغت نسبتها نحو 20 – 25% من نسبة الإصابات الكلية.

وحول أعراض الإصابة للأطفال، أكدت عابد أنها لا تختلف عن الموجة الأولى والثانية، حيث أبرز عرض هو ارتفاع الحرارة ويليه الرشح أو الزكام أو التهاب الحلق، ونسبة قليلة تعاني من صعوبة في التنفس.

ولفتت إلى أنه رغم شدة وعنف وسرعة انتشار المتحور الجديد من كورونا بين الأطفال إلا أن الأعراض لا تزال خفيفة، ومعدل مكوث الطفل في المشفى من يومين إلى 3 وتزيد لدى الأطفال الذين لديهم درجة خطورة أعلى.

ونصحت عابد الأهالي الذين لديهم مصابين أطفال بكورونا، الاطمئنان على حالتهم، وإعطائهم باراسيتمول وأكمول منزلي، وعلى أمهات المصابين الرضع بالاستمرار في الرضاعة الطبيعية والأعمار الأكبر بالتغذية الصحية.