نداء فلسطين - الحملة الاهلية تعقد اجتماعها الأسبوعي في مخيم مار الياس

الحملة الاهلية تعقد اجتماعها الأسبوعي في مخيم مار الياس

 

• انتخاب علي فيصل نائباً للشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز انتصار لفلسطين وشعبها ومقاومتها.

• المجتمعون أكدوا على أهمية تكامل البعد اليساري مع الابعاد القومية والإسلامية والليبرالية الوطنية في حركة التحرر الوطني عربياً وعالمياً.

• تنبيه للمخاطر التي تحملها زيارة بايدن للمنطقة وانها تهدف الى قيام حلف شرق اوسطي يغيّر اتجاه الصراع.

• تحية لشعب الجزائر في ستينية استقلاله ودعوة للقاء موسع غداً في سفارة الجزائر.

• المطالبة بلجنة تحقيق دولية في أوضاع الاسرى لا سيّما بعد استشهاد سعدية مطر ودعوة للمشاركة في خميس الاسرى (240) في ذكرى شهداء مروحين في تموز 2006.

• المطلوب دعم لبنان في معركته لحماية ثرواته الوطنية وحقه في استخراج نفطه وغازه .

• المجتمعون حيوا ذكرى رحيل القائد احمد جبريل، والذكرى الخمسين لاستشهاد غسان كنفاني، وذكرى تأسيس جبهة النضال الشعبي .

في اطار التحية للأستاذ علي فيصل عضو المكتب السياسي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، نائب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، نائباً لرئيس الشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز، عقدت الحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الامة اجتماعها الأسبوعي في قاعة الشهيد أبو عدنان قيس في مقر الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مخيم مار الياس بحضور منسقها العام الأستاذ معن بشور، والأستاذ علي فيصل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ومقرر الحملة د. ناصر حيدر والسادة الحضور (حسب التسلسل الابجدي ):

أبو سامح علي (عضو الأمانة العامة لاتحاد عمال فلسطين)، أبو سامر موسى (حركة الجهاد الإسلامي)، أبو محمود إسماعيل (جبهة التحرير العربية)، احمد أبدود (عضو مجلس وطني فلسطيني)، احمد سخنيني (عضو قيادة اتحاد لجان حق العودة)، احمد ظاهر (منظمة الصاعقة)، احمد علوان (رئيس حزب الوفاء اللبناني)، حربي خليل (حركة انصار الله)، حسن محمد عمار (ناشط سياسي)، حسين السريسي (المركز الثقافي اللبناني العربي / صور)، خالد أبو النور( عضو اللجنة الشعبية)، خليل سليم (الحزب الشيوعي اللبناني)، خميس قطب (عضو لجنة المتابعة العليا للجان الشعبية )، رمزي دسوم (التيار الوطني الحر)، سالم وهبه (حركة الانتفاضة الفلسطينية)، سعيد ذياب (جمعية النجدة الاجتماعية)، سماح مهدي (الحزب السوري القومي الاجتماعي)، سهيل الناطور (اتحاد الحقوقيين الفلسطينيين)، صالح شاتيلا (جبهة النضال الشعبي الفلسطيني)، عادل عبد سمارة (امانة سر رابطة ترشيحا، اتحاد الروابط في مخيم برج البراجنة)، عصام طنانه (رئيس التجمع اللبناني العربي)، عطا الله حمود (نائب مسؤول الملف الفلسطيني في حزب الله)، فارس عبد الله (حركة فتح / الانتفاضة)، فؤاد رمضان (اليسار المقاوم في لبنان)، فؤاد ظاهر (الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين)، قاسم صعب (المؤتمر الشعبي اللبناني)، مازن عبد اللطيف (منظمة الصاعقة)، مأمون مكحل (منسق أنشطة تجمع اللجان والروابط الشعبية)، محمد بكري (نشاط سياسي واجتماعي)، محمد عويس (حركة فلسطين حرة)، محمد قاسم (المنتدى الدولي لدعم المقاومة ومناهضة الامبريالية)، محمد محمود (عضو مجلس وطني فلسطيني)، مهدي مصطفى ( الحزب العربي الديمقراطي، مقرر لقاء الأحزاب والشخصيات الوطنية)، موسى صبري ( الجبهة الشعبية – القيادة العامة)، ناصر اسعد (حركة فتح)، نبيل حلاق (منسق العلاقات الدولية في المركز العربي الدولي)، هاشم إبراهيم ( تجمع اللجان والروابط الشعبية)، هشام مصطفى (جبهة التحرير العربية)، يحيى المعلم (منسق خميس الاسرى، امين سر اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني)، يوسف احمد (رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني)،

وقد افتتح الاجتماع منسق الحملة الأستاذ معن بشور منوهاً بمزايا المناضل الكبير (أبو عدنان) عبد الكريم حمد قيس أحد قادة العمل الوطني الفلسطيني ، وأحد المؤسسين في الجبهة الديمقراطية الذي تحمل هذه القاعة اسمه مشيراً الى أن تكريم العضو المؤسس في الحملة الاهلية عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية الرفيق علي فيصل بمناسبة انتخابه نائباً لرئيس الشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز بعد انتخابه نائباً لرئيس المجلس الوطني الفلسطيني هو انتصار جديد لفلسطين وشعبها ومقاومتها وتضحياتها كما انه تقدير للمناضل علي فيصل الحاضر على مدى عقود في كل ساحات المقاومة والنضال من اجل فلسطين وعلى فلسطين.

ثم تحدث الأستاذ علي فيصل شاكراً الحملة الاهلية على تخصيص اجتماعها لتهنئته بالموقع الذي احتله باسم فلسطين ومن أجل فلسطين مشيراً ان التحولات في العالم اليوم تجري لصالح الحق الفلسطيني وتجاوباً مع نضال شعب فلسطين الذي لا يكل ولا يمل حتى يحقق أهدافه الوطنية بإنهاء الاحتلال الاسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس وعودة اللاجئين الفلسطينيين.

وأكد فيصل رفضه لأية احلاف امنية او عسكرية تسعى لها أمريكا اثناء جولة بايدن ضمانا لأمن إسرائيل وعلى حساب شعبنا الفلسطيني ومقاومته وشعوب المنطقة وامنها واستقرارها . وهذا ما لا يمكن أن يمر .

وشدد على أهمية الوحدة الوطنية لمواجهة هذه التحديات وسياسة إسرائيل الفاشية والعنصرية التي تمعن في القتل والاعدام والإرهاب والاستيطان وآخرها جريمة اغتيال الاسيرة سعدية فرج الله، والتنصل من جريمة اغتيال الشهيدة شيرين ابو عاقله بتغطية امريكية كاملة.

ودعا لتوسيع دائرة المقاومة الشعبية الشاملة ومحاسبة إسرائيل على جرائمها وعزلها

وشكر فيصل باسم المجلس الوطني ورئاسته ومنظمة التحرير الفلسطينية الحملة الاهلية على تنظيم هذه الفعالية احتفاء بانتخاب فلسطين نائباً لرئيس الشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز.

المتحدثون : ثم تحدث كل من السادة عطا الله حمود (حزب الله)، ناصر اسعد (حركة فتح)، رمزي دسوم (التيار الوطني الحر)، أبو سامر موسى (حركة الجهاد الإسلامي)، سماح مهدي (الحزب السوري القومي الاجتماعي)، مازن عبد اللطيف (منظمة الصاعقة)، خليل سليم (الحزب الشيوعي اللبناني)، محمد عويس (حركة فلسطين حرة)، فؤاد رمضان (اليسار المقاوم)، سالم وهبه (حركة الانتفاضة الفلسطينية)، قاسم صعب (المؤتمر الشعبي اللبناني)، فارس عبد الله ( فتح الانتفاضة)، محمد قاسم (المنتدى الدولي لدعم المقاومة ومناهضة الامبريالية ) ، احمد علوان ( رئيس حزب الوفاء اللبناني).

المتحدثون جميعاً هنأوا فيصل على انتخابه وأكدوا عمق تقديرهم لنضاله ونضال رفاقه في الجبهة الديمقراطية وأكدوا على أهمية تعزيز دور اليسار في حركة المقاومة العربية جنباً الى جنب مع الدور القومي والإسلامي والليبرالي الوطني.

المتحدثون أيضاً حيوا الشهداء الذين يرتقون كل يوم في المواجهات مع العدو بما يؤكد ان شعب فلسطين لن يتوقف عن مقاومة الاحتلال إلا بعد دحره عن كامل ارض فلسطين.

ونبهوا الى المخاطر التي تنطوي عليها زيارة بايدن الى المنطقة وسعيه على توسيع اطار التطبيع القائم حالياً وتحويله الى حلف ناتو شرق اوسطي يسعى الى تغيير وجهة الصراع من صراع مع العدو الى صراع بين أبناء الأمة والاقليم ودعوا الى أوسع تحركات شعبية عربية في مواجهة هذه الزيارة المشؤومة التي يسعى بايدن من خلالها الى مواجهة أزماته الداخلية، كما أزمات الكيان العنصري المتفاقمة أمنياً واقتصادياً وسياسياً، والتي يأتي آخرها اجراء سادس انتخابات تشريعية خلال ثلاث سنوات تعبيراً واضحاً عنها .

المتحدثون حيوا شعب الجزائر بعيد الاستقلال وقرروا المشاركة في لقاء التحية الموسع الذي دعت اليه الحملة الاهلية في الحادية عشرة من قبل ظهر غدٍ الأربعاء في مقر السفارة الجزائرية في الجناح .

وتوقف المتحدثون أمام معاناة الاسرى الابطال في سجون الاحتلال من تعذيب واهمال طبي ورأوا في استشهاد الاسيرة البطلة سعدية مطر فرج الله ام ثمانية أبناء بسبب الإهمال الطبي جريمة حرب جديدة ينبغي تشكيل لجنة تحقيق دولية لتحديد المسؤوليات ومحاسبة المسؤولين .

وقد أكد المتحدثون على المشاركة في اعتصام خميس الاسرى (240) برعاية بلدية شمع وبدعوة مشتركة من اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين وجمعية التواصل اللبناني – الفلسطيني وذلك في ذكرى مجزرة مروحين التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوان تموز عام 2006.

المجتمعون جددوا موقفهم الداعم لحق لبنان بالدفاع عن ثرواته النفطية والغازية ومنع العدو من استخراج أي نفط او غاز قبل السماح للبنان ان يستخرج ثرواته النفطية ، ورأوا الى ضرورة ان يستفيد لبنان من كل عناصر القوة التي يمتلكها لمنع استباحة العدو لأرضه ومياهه وثرواته.

المجتمعون توقفوا امام رحيل القائد الفلسطيني المجاهد احمد جبريل الأمين العام المؤسس للجبهة الشعبية – القيادة العامة ودعوا الى أوسع مشاركة في احتفال إزاحة الستار عن النصب التذكاري له في بلدة مارون الرأس الحدودية في الخامسة من بعد ظهر الخميس في 8/7/2022 ورأوا في هذا الاحتفال تكريماً لدور القائد الكبير في المقاومة ومواجهة العدو بالعمليات النوعية براً وجواً .

كما توقف المجتمعون أمام الذكرى الخمسين لاستشهاد القائد والمبدع الفلسطيني الشهيد غسان كنفاني في 8/7/1972، ودعوا الى أوسع مشاركة في الفعاليات التي تنظمها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بهذه المناسبة كما دعوا أيضاً الى أوسع مشاركة مع الرفاق في جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في عيد انطلاقتها من القدس في عام 1968.

 

نداء فلسطين