نداء فلسطين - إغلاق أسواق المواشي في الضفة الغربية بسبب انتشار الحُمّى القلاعية

إغلاق أسواق المواشي في الضفة الغربية بسبب انتشار الحُمّى القلاعية

 

أعلن وزير الزراعة رياض العطاري، مساء اليوم الخميس، إغلاق أسواق المواشي في الضفة الغربية اعتبارا من اليوم ولمدة شهر، بسبب انتشار وباء الحُمّى القلاعية.

وقال العطاري، في حديث لوكالة الانباء الفلسطينية "وفا"، إن المرض انتقل لفلسطين من إسرائيل، وانتشر بشكل كبير في فلسطين والأردن وهو مرض عابر للحدود، والإجراء هو وقائي وليس الأول إذ يجري التركيز على مراقبة حركة الحيوانات.

وتابع: كذلك وفرنا خلال الشهر الماضي 400 ألف لقاح والآن طعمنا حوالي 70% من الأغنام والماعز و95% من الأبقار، ومستمرون في التطعيم رغم شح اللقاحات بسبب أزمة عالمية في أكثر من دولة.

وأضاف أن الوزارة، وعبر دائرة الخدمات البيطرية، أوصت بضرورة وقف الأسواق الخاصة بالمواشي لمنع اختلاط الحيوانات في الأسواق وبالتالي نقل العدوى، مبينا أن الإجراء مؤقت وتم بالاتفاق مع وزارة الحكم المحلي لتقوم البلديات بمنع تنظيم أسواق المواشي، بهدف تقليل اختلاط المواشي وإصابتها ونفوقها.

وأكد وزير الزراعة أن الأمور تحت السيطرة، وأنه توجد خلية أزمة من أجل التخفيف من الخسائر جراء هذا المرض التي تعتبر قليلة، وأن الإجراء سيستمر لمدة شهر ومرتبط بالحالة الوبائية.

وأوضح أن المرض لا ينتقل للإنسان ولا خطورة في تناول منتجات الأغنام المصابة، وأنه من المتوقع أن يقل انتشاره بعد اتخاذ الوزارة إجراءات متعددة للحد من انتقال المرض، حيث بدأ انتقاله من طوباس وتسارع مع انتشار الخنازير البرية فيها.

وبين العطاري أنه تم إرسال 10 آلاف طعم لقطاع غزة من أجل حماية الثروة الحيوانية هناك، وقال: "نحن لدينا برتوكول خاص بالمواشي المستوردة ببقائها محجورة لمدة محددة بالاتفاق مع المستوردين، ونعتقد أن يبدأ المرض بالتراجع في منتصف الشهر المقبل".

والحمى القلاعية مرض فيروسي حاد يصيب الأبقار والخنازير والماعز والأغنام وحيوانات أخرى كالفيلة والفئران، ومن الصعب انتقاله إلى الانسان.

نداء فلسطين