"إيران" تجري مناورة مركبة بطائرات مسيرة وصواريخ باليستية

"إيران" تجري مناورة مركبة

وكالات / أقيمت المرحلة الأولى من مناورة الرسول الاعظم (15) للحرس الثوري الإسلامي صباح اليوم تحت الشعار المقدس يا فاطمة الزهراء بإطلاق مكثف للصواريخ الباليستية (ارض - ارض) وتنفيذ عمليات بطائرات مسيرة هجومية في عموم منطقة الصحراء الوسطى الإيرانية.

 

وفي هذه المرحلة من المناورات، التي أجريت بحضور اللواء حسين سلامي القائد العام لحرس الثورة الإسلامية، والعميد علي حاج زاده قائد قوات الجو فضاء في حرس الثورة الاسلامية اضافة الى مجموعة من كبار قادة ومسؤولي القوات المسلحة. تم تدشين جيل جديد من الصواريخ الباليستية (ارض - ارض) والطائرات المسيرة، خلال هجوم مشترك على قاعدة العدو الافتراضية وتدمير جميع الأهداف المحددة.

 

وفي المرحلة الأولى من مناورة الرسول الاعظم الخامسة عشر ، وبعد أن هاجمت الطائرات المسيرة الهجومية التابعة لسلاح حرس الثورة الاسلامية ومن جميع الجهات الدرع الصاروخية للعدو الافتراضي ودمرت الأهداف بالكامل، تم اطلاق عدد كبير من الصواريخ الباليستية الجديدة للحرس الثوري الإيراني من فئات ذو الفقار وزلزال على الأهداف المحددة وألحقت بقاعدة العدو الافتراضية ضربات مدمرة.

 

تم تجهيز هذه الصواريخ برؤوس حربية قابلة للفصل والقدرة على التوجيه خارج الغلاف الجوي ، فضلاً عن القدرة على تعطيل الدرع الصاروخية للعدو والمرور من خلاله.