الكشف "ظاهرة" مخيفة بشأن متحور أوميكرون

 

تفشي متحور فيروس كورونا المعروف باسم أوميكرون، وصل إلى درجات "لا تصدق" وسجلت ظاهرة غريبة في إسبانيا هذا "الانفجار" بحالات الإصابة.


وفقا لصحيفة "الغارديان" البريطانية، سجلت إسبانيا في يوم واحد، عدد "إصابات متكررة"، أكثر من الإصابات المتكررة في جميع فترة جائحة كورونا الماضية.

و"الإصابات المتكررة" هي حالات الإصابة بكورونا لمن هم أصيبوا سابقا بالفعل، مما يعني إصابتهم للمرة الثانية.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن إسبانيا سجلت أكثر من 20 ألف حالة "إصابة متكررة" في فترة نهاية ديسمبر وبداية يناير.

هذا الرقم يتجاوز حالات الإصابة المتكررة في البلاد، منذ بدء الجائحة مطلع 2020، وحتى ديسمبر 2021، والتي بلغت 17 ألف حالة إصابة متكررة.

وأعلنت إسبانيا في يوم واحد هذا الرقم الذي تجاوز 20 ألف حالة، ليصيب المجتمع الطبي في "صدمة"، لأنه تجاوز مجموع ما أعلنته البلاد عن حالات إصابة متكررة طوال فترة الجائحة.

وأرجع الباحثون العدد المتزايد من الإصابات المتكررة إلى متحور أوميكرون سريع الانتشار.

وقال عالم المناعة، ألفريدو كوريل، من جامعة بلد الوليد: "قبل هذا المتحور، كانت حالات إعادة الإصابة أمرا نادرا على المستوى العالمي.. أوميكرون غير هذه الفكرة."

وكان تقرير صادر عن باحثين في إمبريال كوليدج لندن، قد قدر في منتصف ديسمبر، أن خطر الإصابة مرة أخرى، بسبب أوميكرون، أكبر بـ 5.4 مرات من متحور دلتا.

وقال رئيس الدراسة، نيل فيرغسون، في بيان في ذلك الوقت: "تقدم هذه الدراسة دليلا إضافيا على المدى الكبير للغاية الذي يمكن أن يتفادى فيه أوميكرون المناعة السابقة الناتجة عن العدوى أو التطعيم".

 

نداء الوطن