تفاصيل مفاوضات تقودها مصر لوقف العدوان على غزة

اكد مصدر مطلع في القاهرة أن مصر تسعى إلى تحقيق هدنة مؤقتة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في إطار جهود لإعداد اتفاق شامل حول وقف إطلاق النار بين الطرفين.

وقال المصدر، في حديث لوكالة "تاس" مساء السبت: "تسعى مصر إلى تحقيق هدنة مؤقتة في إطار إعداد اتفاق شامل حول وقف إطلاق النار يجب أن يضم التزاما بالسيطرة على تحركات المستوطنين ووقف المصادرة على ممتلكات الفلسطينيين وعمليات القتل والهجمات الممنهجة بحق السكان المدنيين مع ضمان تماسك الفصائل الفلسطينية بالحفاظ على الهدوء".

وأوضح المصدر أن الفصائل الفلسطينية تدعو إلى ممارسة الضغط على إسرائيل بهدف "القضاء على أسباب التصعيد العسكري مثل عمليات اقتحام المسجد الأقصى من قبل الشرطة والمستوطنين، وضمان احترام حرية الدين في المدينة المقدسية ووقف بناء المستوطنات".

من جانبها، تقول حكومة الاحتلال ، حسب المصدر، إن "وقف العمليات العسكرية يتوقف على مدى تحقيق أهدافها وإنهاء الضربات الصاروخية على المدن الإسرائيلية".

وذكر المتحدث أن "الاتصالات تستمر كذلك في الساحة الدولية مع رباعية الوسطاء الدوليين وفي إطار مجلس الأمن للأمم المتحدة في ظل اجتماعه المخطط لعقده اليوم  الأحد".

وفي ذات السياق اعلنت الادارة الامريكية صباح اليوم عن وصول مسؤول امريكي لدولة الاحتلال للبدء بالتفاوض حول اعلان التهدئة ووقف اطلاق النار.