الرئيس السيسي ينعي كمال الجنزوري

نعى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأربعاء، رئيس الوزراء الأسبق كمال الجنزوري، الذي توفي اليوم بعد صراع طويل مع المرض.

وقال السيسي في تغريدتين على حسابه الرسمي في تويتر: "فقدت مصر اليوم رجل دولة من طراز فريد، هو الدكتور كمال الجنزوري رئيس وزراء مصر الأسبق".

وأضاف: "كان الراحل بارا بمصر، وفيًا لترابها وأهلها، وصاحب يدٍ بيضاء في شتى مجالات الحياة السياسية والاقتصادية، وكانت له مكانته العلمية، ورؤيته الحكيمة، وقدراته القيادية المتميزة والناجحة".

وتابع: "فضلًا عن أخلاقه الرفيعة العالية، وتفانيه وصدقه وإخلاصه في مراحل مصيرية وحاسمة من تاريخ هذا الوطن".

ودعا له بالقول: "رحم الله الفقيد الغالي، وخالص عزائي لأسرته وأهله، داعيًا المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان".

وتوفي الجنزوري، الأربعاء، بعد صراع طويل مع المرض، بمستشفى القوات الجوية بالتجمع الخامس.

وكان الراحل يلقب بوزير الفقراء والوزير المعارض، لما ظهر منه في وقت رئاسته الوزراء وعمله الذي اختص برعاية محدودي الدخل، وفقا لوسائل إعلام مصرية.

وقد تولى منصب رئيس الوزراء في مصر خلال الفترة من 4 يناير 1996 إلى 5 أكتوبر 1999، ثم كلفه المجلس العسكري بتشكيل الحكومة في 25 نوفمبر 2011.