وجاء ذلك خلال متابعة الفريق أسامة ربيع أعمال الإنقاذ وإجراءات تعويم السفينة من موقع الحادث.

ووجه رئيس الهيئة رسالة طمأنة بشأن حركة الملاحة بالقناة وانتظامها مرة أخرى من خلال مجرى القناة الأصلية، مشددا على أن قناة السويس لا تدخر جهدا لضمان انتظام الملاحة وخدمة حركة التجارة العالمية.

 ووقع الحادث صباح أمس الثلاثاء، ويعود بشكل أساسي إلى انعدام الرؤية الناتجة عن سوء الأحوال الجوية نظرا لمرور البلاد بعاصفة ترابية، حيث بلغت سرعة الرياح 40 عقدة، مما أدى إلى فقدان القدرة على توجيه السفينة ومن ثم جنوحها.

وفور وقوع الحادث، تشكلت لجنة إدارة الأزمات بقيادة رئيس الهيئة، وتتم عمليات الإنقاذ الحالية من خلال إدارة التحركات بالهيئة وبواسطة 8 قاطرات أبرزها القاطرة بركة 1 بقوة شد 160 طنا، حيث يتم الدفع من جانبي السفينة وتخفيف حمولة مياه الاتزان لتعويم السفينة، واستئناف حركة الملاحة بالقناة.

يشار إلى أن سفينة الحاويات البنمية EVER GIVEN تتبع الخط الملاحي EVER GREEN، ويبلغ طول السفينة 400 مترا، وعرضها 59 مترا، فيما تبلغ حمولتها الإجمالية 224 ألف طن.