الأربعاء، 27 تشرين1/أكتوير 2021

الملف الفلسطيني أحد محاور لقاء الملك عبد الله والشيخ طحنون بن زايد

مراد سامي


استقبل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في مدينة العقبة بالأردن السبت 21 أغسطس/اب، وفدًا إماراتيًا برئاسة مستشار الأمن الوطني الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان.


وتباحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في المجال الاقتصادي والتعليمي لاسيما وان الامارات تعد شريكا اقتصاديا متميزا لدى الأردن بحجم استثمارات بلغت 17 مليار دولار أمريكي.


هذا وشهد اللقاء حضور ولي العقد الأردني الأمير الحسين بن عبد الله الثاني.


كما تطرق الجانبان الى عدد من القضايا الإقليمية المشتركة على رأسها الملف الفلسطيني حيث عبر الوفد الاماراتي عن مساندة الامارات العربية المتحدة قيادة وشعبا للشعب الفلسطيني ومساندتها لأي تحرك باتجاه حفظ أمن وسلام المنطقة وحل القضية الفلسطينية.


هذا واعتبر عدد من المهتمين بالشأن الفلسطيني أن التوتر العابر بين رام الله وأبو ظبي والذي عقب اعلان الامارات تطبيع علاقاتها بشكل كامل مع إسرائيل قد تم تجاوزه بشكل كامل بفضل الرئيس أبو مازن.


حيث يحظى الرئيس الفلسطيني محمود عباس باحترام كبير لدى القيادة العربية باعتباره القوى الأكثر اعتدالا وتوازنا في الداخل الفلسطيني الى جانب علاقته الجيدة بأغلب الرؤساء والملوك في المنطقة.


وتسعى رام الله في هذه الفترة لتحصيل أكبر دعم ممكن لتحسين الوضع الاقتصادي في البلاد بعد سنة صعبة كان عنوانها الأبرز إجراءات كورونا القاسية وتوقف تسلم أموال المقاصة لفترة.


كما تعمل السلطة الفلسطينية على التدخل لصالح قطاع غزة لتسريع ادخال المساعدات في ظل فيتو أمريكي أوروبي ضد استلام حماس أي مساعدات مالية مباشرة.