هل تسببت حماس في اجبار السلطات المصرية على اغلاق معبر رفح؟

المجموعة: مقالات كتب بواسطة: نداء الوطن

مراد سامي

أعلنت السلطات الفلسطينية في قطاع غزة التابعة لحماس تواصل اغلاق معبر رفح الحدودي، جنوبيّ قطاع غزة، في الاتّجاهيْن بقرار من القاهرة.

 وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية في حكومة حماس إياد البزم أن "استمرار إغلاق معبر رفح من قبل السلطات المصرية، يأتي دون تقديم أسبابٍ لذلك".

 ويُعدّ هذا الاغلاق الأول من نوعه، منذ عدّة أشهرٍ، في غير العطل الرسمية.

وكان رئيس جهاز المخابرات المصرية عباس كامل قد التقى منذ أيام الرئيس أبو مازن في رام الله وتم تباحث عدد من المسائل على رأسها ملف إعادة اعمار قطاع غزة وتسريع ادخال المساعدات الى القطاع.

هذا وشهد قطاع غزة في الأيام الأخيرة تصعيدًا بين حركة حماس وإسرائيل بعد أن أطلقت الفصائل الفلسطينية عدة صواريخ على مستوطنة "سيديروت" الإسرائيلية، في غلاف غزة لترد إسرائيل بغارات جوية استهدفت عدد من مواقع المقاومة.

وأفادت مصادر مطلعة لشبكة أخبار الشرق عن تعرض حماس لموجة انتقادات واسعة داخل القطاع بسبب تأخر ادخال المساعدات الموجهة لإعادة اعمار القطاع حتى اللحظة وتحميلها مسؤولية القرار المصري الأخير.

في الجانب الأخير يبدو الوضع في الضفة الغربية أكثر استقرارا مقارنة بالأسابيع الماضية التي شهدت تحركات احتجاجية ضد ما تم اعتبره عنفا بوليسيا بعد وفاة الناشط نزار بنات.

هذا وقد صادق المجلس الوزاري الأسبوعي برئاسة د.أشتية على عدد من المشاريع التنموية الجديدة في مجالي الطاقة المتجددة والتكنولوجيا الذكية.

ويبدي عدد من المواطنين في رام الله تخوفا من إمكانية تأزم الأوضاع في الضفة في حال استمر الوضع على ما هو عليه في قطاع غزة المحاصر والذي يعيش ظروفا إنسانية كارثية.