بعد ازمة فيلم "أصحاب ولا أعز" منظمة تطالب بمنع منصة نتفليكس بمصر...تفاصيل

أصحاب ولا أعز

 

اتهمت منظمة العدل والتنمية الحقوقية منصة نتفليكس الامريكية بالترويج للاباحية الجنسية داخل المجتمعات العربية والمجتمع المصرى والترويج للمثلية الجنسية داخل المنطقة العربية من خلال الافلام التى تعرضها تلك المنصة واخرها فيلم اصحاب ولا اعز والذي تم طرحه عبر منصة نتفلكس.

 

وطالب المتحدث الرسمى للمنظمة زيدان القنائى بمنع منصة نتفليكس بمصر نظرا لترويجها للمثلية الجنسية وانتاج افلام بهدف هدم الاسرة المصرية وتقالية واخلاقيات المجتمعات العربية

 

كما طالب نادى عاطف رئيس المنظمة البرلمان المصرى بضرورة اصدار قوانين تقضى باعدام المثليين جنسيا واعدام كل من يروج للمثلية الجنسية داخل مصر عبر اية وسيلة من الوسائل ودعت المنظمة لتشديد الرقابة الاسرية على المراهقين والمراهقات بمصر واصدار تشريعات جديدة لمنع استخدام المراهقين تحت عمر 20 عام للتليفونات الحديثة والذكية

 

واكدت المنظمة ان التليفونات الحديثة المتصلة بالانترنت تهدد اجيال كاملة من المراهقين والمراهقات داخل مصر ولا توجد اية رقابة اسرية على استخدام المراهقين لتلك الوسائل الحديثة

 

نداء الوطن